نادينا
هل تملك القدرة على القيام بالعمل التطوعي بالمشاركة مع جمعية مراكز الأحياء ؟



الفيصل يفتتح مركز حي المحمدية النموذجي
4 يوليو 2018 - 20 شوال 1439 هـ( 660 زيارة ) .

باسل المالكي .. جمعية مراكز الأحياء بجدة

اطلاع على الملف الصحفي انقر هنا

 

افتتح مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس مجلس إدارة جمعية مراكز الأحياء الأمير خالد الفيصل، بحضور الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة رئيس المجلس الفرعي لجمعية مراكز الأحياء بجدة، مساء اليوم مركز حي المحمدية النموذجي، والذي يعد ثالث مركز حي نموذجي يتم افتتاحه في جدة بعد حيي المنتزهات والصفا.

وتخلل الحفل عرض فيلم وثائقي يحكي قصة إنشاء المركز، تلا ذلك كلمة راعي مركز حي المحمدية النموذجي أبناء السيد حسن عباس شربتلي، ألقاها عبدالرحمن شربتلي، والذي رفع فيها شكره وتقديره لأمير المنطقة على ما يوليه من اهتمام فائق لهذه الجمعية التي أسس أركانها الأمير عبدالمجيد بن عبدالعزيز يرحمه الله، والتي تهدف لتنمية الإنسان وبناء المكان، كما قدم شكره لمحافظ جدة على دعمه تطور الجمعية في مدينة جدة.

ثم تجول "الفيصل" في مرافق المركز والتي شملت القسم الرجالي وما يحتويه من خدمات تقدم برامج تُسهم في رفع روح المواطنة والولاء والاعتزاز بالدين والعقيدة، ورفع مستوى الفكر الأمني، كما اطلع على القسم النسائي والبرامج المقدمة التي تُسهم في بناء المرأة السعودية فكريًا واجتماعيًا وحضاريًا وثقافيًا والعديد من البرامج التي تهتم بالصحة والبيئة والجمال.

ويقدم المركز 6 برامج رئيسة تتمثل في (إمكان، وجاري، وتمكين، وسلامتك، وألفة، وتطوع جدة)، يُعنى كل برنامج منها بمجال معين، فبرنامج "إمكان" يهتم بالأسر المنتجة وتحقيق الاستقرار المالي لها، وبرنامج "جاري" يهتم بأهل الحي وتوثيق الروابط المجتمعية، وبرنامج "تمكين" يهتم بتطوير وتدريب أهل الحي، وبرنامج "سلامتك" يهتم بالتوعية بوسائل السلامة الصحية والبيئية، وبرنامج "ألفة" يهتم بالأسرة بتعزيز القيم التربوية وتطوير ثقافتها وتحقيق الانتماء للوطن وكذلك الوصول للوسطية، وبرنامج "تطوع جدة" يهتم بالبرامج التطوعية.

يُذكر أن جمعية مراكز الأحياء بجدة جمعية اجتماعية بمعايير عالية تعنى ببناء الإنسان، وتفعيل طاقات الفرد والمجتمع لتحقيق التنمية المستدامة، وتهدف إلى تحقيق رسالة اجتماعية؛ تتمثل في إحداث تغيير اجتماعي في أسلوب حياة الأسرة بما يعزز دورها في المجتمع.

 

وتعتمد الجمعية في تحقيق أهدافها على إنشاء مقرات متكاملة في الأحياء تكون بمثابة مراكز اجتماعية ورياضية وثقافية عالية المستوى، وكان عدد المستفيدين منها في عام 2017م أكثر من ( 1.500.000) فرد ومشاركة أكثر من ( 12.000) متطوع، بواقع تجاوز أكثر من ( 3000) فعالية في السنة، من خلال (34 ) مركز حي منتشرة في جدة (18) رجاليًا و(15) نسائيًا.